متاريس السودانية
موقع إخباري شامل تتابعون فيه مستجدات اخبار السودان المحلية و العربية والعالمية على مدار الساعة

أسرار الكيزان: طه أراد إعدام العتباني ورزق

الخرطوم : (متاريس)
بثت قناة العربية الفضائية الجمعة حلقة جديدة من أسرار الحركة الإسلامية في السودان، وكشفت التسجيلات المصورة عن نفي البشير لوجود فساد في الحركة والحكومة ، ووصف التصديقات المالية التي كانت تصدر عن الوزير أو وزير الدولة بالنثريات رافضاً اعتبارها فسادأ.

وشهدت الحلقة التي رصدها محرر (متاريس) الاتهام الذي وجهه علي عثمان محمد طه لكل من غازي صلاح الدين وحسن عثمان رزق بأنهما عرابا محاولة ود ابراهيم الإنقلابية ، وطالب بإعدامهما كما فعلوا مع بولاد.

وقال مخاطبا عضوية الحركة الاسلامية : عندما ذهبت القوة لاعتقال ود ابراهيم سألهم ود ابراهيم اعتقلتو غازي؟. وواصل طه حديثه قائلا :هذا اعتراف واضح بضلوع غازي في العملية وكان يجب حبسه على أقل تقدير هذا اذا لم يعدم.

مضيفاً بالقول : اذا كان ديل شيوعيون ولم يكونوا مننا كان رميناهم في الحبس وأعدمناهم ونحن قتلنا في يوم واحد ٢٨ ضابط.

واظهرت التسجيلات تعاطف د.أمين حسن عمر مع غازي وحسن رزق وعدهما من الأخوان المجاهدين في صفوف الحركة الاسلامية وبكا من اتهامهما بالخيانة.

وفي ختام الحلقة اعترف البشير بفساد الحركة الاسلامية وطالب بحصر عضويتها لادخالهم معسكر تربوي وأصلاحي.

التعليقات مغلقة.