صحيفة متاريس نيوز السودانية
موقع إخباري شامل تتابعون فيه مستجدات اخبار السودان المحلية و العربية والعالمية على مدار الساعة، وتغطية مستمرة لأخبار السياسة والرياضة.

القحاتة والكيزان: نكات تتحدى الملل

الخرطوم: خاص (متاريس)

خلال ثورة ديسمبر سمى الكيزان صغار السن شاركوا في التظاهرات باطفال انابيب الثورة ليرد عليهم القحاتة ديل الجيل الراكب رأس.
من هنا بدأت حالة من السخرية بين الكيزان( ينتمون للنظام السابق ) والقحاتة( ينتمون للحرية والتغيير ) تبادل فيها الطرفان قصفا عنيفا سلاحه النكتة والطرفة.
واحد من الكيزان بيحكي بنت اختي الصغيرة قالت لي نفسي أدخل الجنة عشان أسأل فرعون بنى الأهرامات كيف؟؟ قلت ليها حبيبتي فرعون مافي الجنة فرعون في جهنم!! قالت لي خلاص تساله أنت ?.
سرعان ماجاء الرد من الكيزان خلال خريف هذا العام الذي شهد امطارا غير معتادة فكتب أحدهم: خريف هذا العام حتى اكتوبر؟؟ شكرا حمدوك ?.
سخر الكيزان من ولاء البوشي التي قررت قيام دوري كرة القدم النسوية لكنها أصدرت قرارا لاحقا بمنع دخول الرجال وعدم بث المباريات فكتب أحدهم: ماعارفنها دي كورة ولا رقيص عروس ?.
بدورهم يتهم القحاتة الكيزان بالفساد المطلق الذي لم يشهده السودان من قبل فكتب أحدهم: واحد كوز مشى للدكتور بعد ماكتب ليهو العلاجات قال للدكتور: يادكتور قلت لي أكل أى حاجة؟؟ الدكتور قال ليهو: أكل أى حاجه إلا حق الكشف بتاعي ?.
انتهز الكيزان إطلاق القمر الاصطناعي قبل يومين باعتباره أحد انجازات نظامهم فكتب أحدهم: بعد خمسين عاما في حصة التاريخ الأستاذ للطلاب: من أول من أطلق قمر صناعي في السودان؟؟ الطلبة وبصوت واحد: الكيزاااااااان ?.
لم يسلم رموز الطرفين من التعرض للنكات ففيما يطلق القحاتة على رجال دين مؤيدين للنظام السابق( شيوخ الباسطة ) أطلق الكيزان على مدني عباس مدني القيادي البارز بالحرية والتغيير( مدني جرادل ) .كما لم يسلم حمدوك رئيس الوزراء من سخرية الكيزان فقالوا إن حمدوك اذا كان لايملك عصاء موسى لحل مشاكل السودان عليه الاستعانة ب(عصاء عائشة بت موسى ) إشارة إلى عصاء تتوكى عليها عضو مجلس السيادة عائشة موسى.
وفي سياق الاتهامات الدينية بين الطرفين كتب أحد القحاتة: كوز أتزوج اوربية بعد حكى ليها عن الإسلام وتعاليموا العظيمة اقتنعت واسلمت ولما رجعت معاهو لبلدو وعاشت أسبوعين مع اهلو سالتو : أنت واهلك حتسلمو بتين ?.
لكن اخيرا وفي سجالات القحاتة والكيزان دخل كتاب مرموقون إلى المعركة بكتابات تضج سخرية مثل حسين ملاسي وحسين خوجلي الذي نصح قحت بتعيين( الشاعر العظيم دسيس مان ) مديرا للتلفزيون القومي خلال تعيينات الحرية والتغيير مؤخرا.

التعليقات مغلقة.