صحيفة متاريس نيوز السودانية
موقع إخباري شامل تتابعون فيه مستجدات اخبار السودان المحلية و العربية والعالمية على مدار الساعة، وتغطية مستمرة لأخبار السياسة والرياضة.

سعودية تثير الغضب بعد ردتها وتحولها للمسيحية

أوتاوا: (متاريس)

أثارت الناشطة السعودية المقيمة في كندا، فايزة المطيري، غضبا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أعلنت التحول عن الديانة الإسلامية واعتناق المسيحية.

ورصدت محررة (متاريس) نشر فايزة مع بداية العام الميلادي الجديد، تغريدة على حسابها بـ”تويتر” تتضمن صورتين لها، الأولى قديمة ترتدي فيها الحجاب إبان حياتها في السعودية على ما يبدو، والثانية حديثة ظهرت فيها من دون حجاب، مرتدية الصليب على شكل قلادة بشعر مكشوف.

وكتبت المطيري في تعليق على صورتيها: “الحرية هي أن تقول لا لما لا تريد. كنت امرأة مسلمة حزينة خائفة وأنا اليوم امرأة مسيحية قوية محبة مطمئنة تنمو في نعمة الرب 2020”.

وأثار إعلان المطيري التي تعرف نفسها عبر حسابها في موقع “تويتر” كناشطة نسوية ومدافعة عن حقوق الإنسان و”مسلمة سابقة”، ردود أفعال واسعة شارك فيها معلقون سعوديون ومغردون من دول عربية أخرى، لا سيما في ظل جرأتها حيث أن الردة في السعودية تمثل جريمة تعاقب بالإعدام.

وبعد نحو يوم من نشرها للإعلان، كتبت المطيري تغريدات تحذر فيها من محاولة قتلها مؤكدة إنها لا تخاف.

 

إقرأ أيضا :

سعودية تفجر براكين الغضب بسبب رقصها (فيديو)

التعليقات مغلقة.