متاريس السودانية
موقع إخباري شامل تتابعون فيه مستجدات اخبار السودان المحلية و العربية والعالمية على مدار الساعة

شبكة أمريكية تكشف عن التغييرات الدينية في السودان

الخرطوم:(متاريس)

قال عضو لجنة الحريات الدينية في الكونغرس الأمريكي جوني مور إن رئيس الوزراء عبدالله حمدوك ابلغهم أن الإسلام لم يعد مصدرا رئيسيا للقانون في السودان وذلك خلال زيارته الأخيرة إلي واشنطن يرافقه وزير الشؤون الدينية نصر الدين مفرح.
ورصدت محررة (متاريس) تصريحات جوني مور لشبكة cbn نيوز الأمريكية حيث قال إن الحكومة السودانية ألغت قوانين كانت تمنح جهاز الأمن سلطة تطبيق تعاليم الأخلاق الدينية في إشارة لقوانين النظام العام كما أنشأت الحكومة مكتبا لشؤون الكنيسة داخل وزارة الشؤون الدينية.
وبحسب الشبكة الأمريكية كشف مور أن حمدوك أوضح لهم أن حكومته تخطط لطرح نموذج جديد حول التربية المدنية سيشمل تدريس الحريات الدينية كمآ ستضمن القوانين الجديدة لموظفي الدولة عدم التقيد بتوقف العمل للصلاة وأوضح مور أن القادة الجدد في السودان يخططون لتغيير قوانين الردة المعمول بها في القانون الجنائي.
ووصف مور هذه التغييرات بالفجر الجديد في السودان.

التعليقات مغلقة.