متاريس السودانية
موقع إخباري شامل تتابعون فيه مستجدات اخبار السودان المحلية و العربية والعالمية على مدار الساعة

«متاريس» تكشف حقيقة أسهم الأوقاف بقناة النيل الأزرق

الخرطوم: «متاريس»

كشفت مصادر مطلعة تحدثت لـ«متاريس» عن مثول الداعية الإسلامي المعروف عصام أحمد البشير ورجل الأعمال وجدي ميرغني أمام النيابة العامة في بلاغ يتعلق ببيع أسهم الأوقاف بقناة النيل الأزرق.

وقال المصدر في تصريح خاص لـ«متاريس» إن البلاغ يتهم عصام البشير بتمكين وجدي من الإستيلاء على أسهم الأوقاف في قناة النيل الازرق عندما كان وزيرا للأوقاف وهو مانفاه عصام موضحا أنه غادر منصبه في الوزارة عام 2005 فيما كان إتفاق النيل الأزرق 2014 .

من جانبه فاجأ وجدي ميرغني النيابة أن الأسهم مسجلة لدي المسجل التجاري بإسم الأوقاف، وكشف المصدر في حديثه لـ«محرر متاريس» ان الاستدعاء تم بناء على بلاغ من محامي مقيم في القاهرة مطلوب على ذمة قضايا.

وعلمت «متاريس» أن ألاسهم محل البلاغ مسجلة بإسم الأوقاف رغم تنصلها من الشراكة وعدم تسديدها مبلغ الشراء بموجب خطاب من وزير الأوقاف أزهري التيجاني الذي تسلم المنصب بعد عصام البشير كما تورد «متاريس» أن رجل الأعمال وجدي ميرغني مازال متحفظا عليه من قبل النيابة حتى مساء أمس الأربعاء.

 

 

التعليقات مغلقة.