الحظر الكلي.. قرار غير صائب

بقلم: لؤي يحي

مشكلات كبرى ستنجم عند تطبيق الحظر الكلي ما لم تتخذ الجهات الحكومية كل اجراءاتها التي تسهل على المواطنين والمقيمين توصيل الغذاء من مأكل ومشرب، إضافة الى توفير الدواء للمرضى والمصابين.

من سيتحمل تكاليف توفير الغذاء بكميات كافية للمقيمين الذين لا يملكون قوت يومهم؟.

وهل الدولة قادرة على فرض الحظر الكلي على جميع المناطق من دون وقوع مشاكل أمنية وصحية واجتماعية ؟؟ ما الآلية التي سيتم بها إيصال الاغذية والادوية والمستلزمات الضرورية لكل المواطنين والمقيمين؟.

لقد شاهدنا ومنذ تطبيق الحظر الكلي في بعض الدول المحاولات العديدة لكسر الحظر، وكذلك الفوضى في تسلم الاكل وعدم الالتزام بالبقاء في منازلهم وتجمعهم فوق أسطح المنازل بالعشرات.

من وجهة نظري أرى ان الحظر الكلي غير مفيد لا على المستوى القريب ولا على المستوى البعيد، وانه قرار غير صائب.

واتوقع انه في حال إقرار الحظر الكلي، فسيكون لمدة 3 أيام.

المملكة العربية السعودية عزلت بعض المدن والمناطق، لكن ما أقرته تركيا كان عبارة عن حظر كلي لمدة يومين، وبالرغم من ذلك فإن عدد الإصابات في تزايد، وكذلك الحال بالنسبة لإيطاليا وأسبانيا.

التعليقات مغلقة.