محلية

الاتحاد الأوروبي يثير شكوكا حول دعم مالي لمكتب حمدوك

الخرطوم: أميمة محمود

أثار بيان للإتحاد الأوروبي بالخرطوم حول دعم مالي لمكتب رئيس الوزراء عبد الله حمدوك شكوكا حول قيمته وأوجه صرفه.

وقال الاتحاد الأوروبي بالخرطوم في بيان له على صفحته بفيسبوك إن مشروع دعم الحكومة الانتقالية لا ينطوي على تحويل أي أموال لمكتب رئيس الوزراء.

وأشار البيان الذى اطلع عليه محرر متاريس إلى أن المشروع يقدم خدمات مثل المعدات المكتبية والتدريب والخبراء وأن ذلك يتم من خلال مؤسسة استشارية.

ولم يفصح البيان عن جملة المبلغ الذي تم صرفه على مشروع الدعم كما لم يقدم توضيحات عن إسم المؤسسة الاستشارية وسط معلومات متداولة عن تبعيتها إلى أحد مستشاري رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

وزاد من الشكوك وضع الاتحاد الأوروبي رابطا الكترونيا طالب الدخول اليه لمزيد من المعلومات حاولت (متاريس) الدخول اليه دون جدوى حيث أتضح أنه لا يمكن الوصول اليه.

زر الذهاب إلى الأعلى