الإثنين 23/01/30

البشير يفجر مفاجآت داوية حول انقلاب الانقاذ

الخرطوم: أبومنذر الخليفة

كشف الرئيس المعزول عمر البشير أسرارا تنشر لأول مرة عن انقلاب الانقاذ في حلقة جديد من برنامج “الأسرار الكبرى” الذي بثته اليوم قناة العربية.

وبحسب متابعات (متاريس) قال البشير إن التخطيط للانقلاب بدأ منذ عام 1982 ونفذوه في 89 بعد أن تأكد من نية البعثيين في استلام السلطة.

وأوضح البشير إنهم وجدوا مساندة من أشخاص لا ينتمون لهم في الحركة مثل حسن ضحوي، والضابط المسؤول من تأمين القيادة العامة كجو.

حيث ذهب له بكري حسن صالح الساعة 2 صباحا وقال له نحن عندنا انقلاب وقائده عمر حسن هل أنت معنا؟ فكان رده: معاكم.

وتابع البشير أنه دخل القيادة العامة مع بكري راجلا ودون سلاح بمساعدة الضابط كجو المسؤول عن تأمين القيادة.

وواصل البشير كشف مزيد من الأسرار قائلا  إن بعض الضباط اتصلوا به أيام الانتفاضة ضد نميري وطلبوا منه الإنضمام إليهم، وشرحوا بأنهم لا إنتماء حزبي لهم لكنهم يعملون لأجل البلد، وقال إنه كان يعلم أن وراءهم حزب البعث.

وأضاف أنه طالبهم بالإجابة على بعض الأسئلة. وكان ردهم أنه لا إجابات عندهم لكنهم سيذهبوا به إلى من يجيبه.

وقال البشير: عاودوا الإتصال بي مرة أخرى وطلبوا مني السيطرة على القيادة العامة وجهاز الأمن واعتقال نائب الرئيس عمر محمد الطيب ولكني لم أوافق.

ويواصل البشير: طلبوا مني الذهاب إلى القيادة للقاء ضباط هناك. وفعلاً ذهبت ووجدت رتب أعلى مني من عميد ولي فوق. وقمت بتحيتهم ولكنهم لم يردوا علي ولم يطلبوا مني الجلوس.

فقط طلبوا مني السيطرة على القيادة وجهاز الأمن واعتقال عمر محمد الطيب، وقالوا أن هناك تنوير في نادي الضباط لتحديد ساعة الصفر ولكنني قمت بإفساد كل ذلك في وقته.

 

شاهد أيضاً

الكتلة الديمقراطية تلمح إلى توقيعها على الاطاري بعد اجتماع مع حميدتي

الخرطوم :(متاريس) المحت الكتلة الديمقراطية إلى امكانية توقيعها على الاتفاق الاطاري بعد اجتماع ضمها إلى …