الحزب الشيوعي يهاجم الجيش السوداني بشأن شركاته

الخرطوم: كامل أبومحمد

أكد صديق يوسف عضو مركزية الشيوعي والقيادي بالحرية والتغيير التمسك بوضع الشركات العسكرية تحت إشراف وزارة المالية مطالباً باتخاذ لتدابير اللازمة لذلك.

وأوضح يوسف في حوار مع مونت كارلو رصدته (متاريس) أن الخلافات الأخيرة بين المدنيين والعسكريين حول وضع الشركات بسبب عدم خضوعها لرقابة المالية والمراجع العام.

وقال إن تقصير الحكومة الذي تحدث عنه البرهان في خطابه مؤخراً، لا يمنح الجيش الحق في الاستحواذ على “مقدرات الشعب” خصوصاً بعد الثورة.

وكشف القيادي في “قحت” أن الصراع بين المجلسين السيادي والوزراء بدأ منذ أكتوبر 2019 حول توزيع الصلاحيات بعد اعلان السيادي المجلس الأعلى للسلام

ووصف يوسف موقف السودان بالموحد من التطبيع مع اسرائيل خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو .

التعليقات مغلقة.