محلية

«سائق ركشة» يدعي عضويته في خلية إرهابية يمولها غندور

الخرطوم: طارق أحمد

كشفت مصادر قانونية لـ(متاريس) ان النيابة اقتربت من ترتيب ملف اتهامات بالارهاب في مواجهة الرئيس المكلف لحزب المؤتمر الوطني المحلول ابراهيم غندور.

وقال مصدر بالحزب إن “سائق ركشة” معتقل ادعى عضويته في خلية إرهابية يمولها غندور للاطاحة بالحكومة، مؤكداً ان الموضوع “فبركة مفضوحة”.

وأوضح ان المعتقل “ع. ع” تلقى إغراءً من حزب يساري باسقاط اتهامات ضده واطلاق سراحه وتمويله حال وافق على الشهادة ضد غندور.

فيما أكملت النيابة ملف تهمة خيانة الأمانة وتبديد المال العام لغندور خلال فترة قيادته اتحاد العمال في منحة من الصين بمبلغ 600 ألف دولار أمريكي.

وأوضح قيادي سابق باتحاد العمال ان المبلغ عبارة عن منحة من اتحاد عمال الصين عام 2011 خاصة بمعدات الاكاديمية العمالية التي أسسها الاتحاد في أمدرمان.

وأشار القيادي العمالي ان غندور اصدر توجيهات بتسليم المبلغ للسفارة في بكين وفتح حساب مصرفي وأوفد 3 من قيادات الاتحاد لشراء معدات واثاث الاكاديمية.

مؤكداً لـ(متاريس) ان الاتهام لا علاقة له بالواقع حيث ان متبقي المبلغ كان موجوداً بالحساب عند مغادرة غندور موقعه في رئاسة الاتحاد عام 2013.

ووصف القيادي العمالي الاتهامات ضد إبراهيم غندور بانها “انتقام وتشفي” كقيادي اسلامي معروف بمواقفه الرافضة لحكومة قوى الحرية والتغيير.

زر الذهاب إلى الأعلى