تخفيض القبول للعام الجديد وتجميد كليات الهندسة والاسنان

الخرطوم: كامل أبومحمد

أصدرت لجنة قبول التعليم العالي في إجتماعها اليوم برئاسة الوزيرة بروفيسور انتصار صغيرون قرارها بتخفيض الطلاب المقبولين بالجامعات للعام الجديد بنسبة 5.4%.

وأعلنت بروفيسور صغيرون أن إنتشار جائحة كورونا تسببت في تراكم الدفعات، مشيرة إلى أن تخفيض القبول يشمل 22395 طالب وطالبة عن العام الماضي.

وأجاز الإجتماع، حسب رصد (متاريس)، قراراً بتجميد عدد من الكليات النظرية والتطبيقية من بينها كليتي الهندسة والأسنان مع تخفيض المقبولين في الطب والصيدلة والمختبرات.

كما شمل دمج عدد من التخصصات والشُعب الدراسية في كليات من بينها التربية والزراعة والآداب والسياحة والفندقة.

وقالت صغيرون أن مؤسسات التعليم العالي تواجه تحديات قاسية من نقص الأجهزة والمعدات والمعامل والأساتذة المؤهلين.

بالإضافة لانعدام بيئة السكن الملائمة للطلاب وافتقار معظم الداخليات لمقومات ومطلوبات الإقامة والاستقرار .

تعليق 1
  1. راشد يقول

    حل قضية التعليم العالي ، يتوقف على التوجه العام في حل مشاكل البلد ، وهي تهيئة البلد لاستقبال الشركات العالمية ، وهي التي سوف تؤسس الجامعات و المعاهد حسب احتياجاتها و حسب موارد البلد ، و تختار الدارسين حسب مواهبهم الطبيعية و الملائمة للتخصص ، ويشمل ذلك الكليات العسكرية ( و الذي يتوقف اختيارهم حسب البدانة الجسدية و الشخصية و الموهبة في دراسة القانون ، والرجولة (مش عن طريق الشيخ الجعلي والشيوخ الآخرين ، الاحزاب ، ولاحقا ناس المؤتمر الوطني ) . والتوجه العام و تهيئة البلد يعنى هو خلق راي عام انساني ، يحترم الانسان من حيث هو انسان ، ويقدر العلم و العلماء ( وجلهم يهود ) بصرف النظر عن معتقدهم ، لا نو الشركات ما بتجي عشان تخلق وتعلم و تدرب افاعي ارهابيين ، لا نو الحاصل الأن انو تربيتنا الاجتماعية العامة تخلق انسان مصاب بانفصام الشخصية فهو اما مشروع ارهابي او داعشي او شباب همهم آخر جوال وبدلة الشيلة ( حتى ولو بالشحده او السمسرة ) و بنات همهم تبيض البشرة واستطالة الرموش ( كالمذيعة الاخيرة التي التقت بحمدوك ) /مجدي مصطفى

التعليقات مغلقة.