منبر السلام: اتفاقية إبراهام أخطر من سيداو

الخرطوم: (متاريس)

هاجم منبر السلام العادل اتفاقية إبراهام التي وافق عليها السودان بتوقيع وزير العدل نصرالدين عبدالباري في احتفال داخل السفارة الأمريكية بالخرطوم.

ودعا المنبر في بيان اليوم تلقت (متاريس) نسخة منه الشعب والقيادات السياسية والمجتمعية والعلماء للتصدي لها ووصفها بالكارثية مؤكداً أنها “أخطر من سيداو”.

وقال أن تسريبات بنود اتفاقية إبراهام تعمل على نزع كل القيم الدينية وتتجاهل تسمية الخالق بعد توحيد أديان الإسلام والمسيحية واليهودية.

وطالب البيان الحكومة لطرح الاتفاقية على الرأي العام بشفافية وعدم المضي فيها لأنها تتعلق بالدين الإسلامي الذي يجب أن لا يخضع لـ”مساومات وصفقات مهما غلا الثمن”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.