عرمان: غندور فقد رأسمالو مابفرز يمين لاشمالو!

الخرطوم: (متاريس)

شن القيادي بالحركة الشعبية – قطاع الشمال – ياسر عرمان هجوما حادا على رئيس المؤتمر الوطني المكلف بروفيسور إبراهيم غندور، معتبرا أن تصريحاته المتتالية إستهانة بالتغيير الذي تم في البلاد، وطالبه بالإستماع إلى الأغنية التي تقول كلماتها “صباحك مالو.. شوف صاحبك فقد راسمالو مابفرز يمين لاشمالو”.

وقال عرمان في مقال نشره على حسابه بموقع “الفيسبوك” وإطلعت عليه (متاريس) “إن غندور يتحدث باسم المؤتمر الوطني – في تبلد سياسي غير لائق – واعلن عن نفسه كرئيس للمؤتمر الوطني، ولم يقف عند ذلك! واخذ يسدي النصائح والانتقادات اللاذعة لحكومة ثورة ديسمبر الانتقالية مثله مثل اي رئيس حزب ديمقراطي فقد الانتخابات ديمقراطياً وهي ( قوة عين) يحسد عليها ابراهيم غندور”.

وإعتبر “إن مايحدث استهانة بالتغيير الذي تم – ويدفع بالتعجيل بحل المؤتمر الوطني  الذي هو بالضرورة رأس الرمح في الثورة المضادة ، مطالبا بالتفريق بين المؤتمر الوطني والتيار الاسلامي ، فالتيار الاسلامي قوى عريضة ومن مصلحته ان يفرز عيشته من المؤتمر الوطني وبه قطاعات مهمة ، بدأت في المراجعة قبل قيام الثورة وبعضها انحاز للثورة ، وعلى رأسهم المعلم الشهيد أحمد الخير ، ومن مصلحة التيار الاسلامي العريض ان ينأى بنفسه عن المؤتمر الوطني”.

 وطالب عرمان في ختام حديثه إبراهيم غندور “ان يراجع تجربته الماضية ويتخذ موقفا شجاعا وواضحا في نقدها ويبحث عن بداية جديدة قبل البحث عن رئاسة الحزب وتنصيب نفسه زعيماً للمعارضة واسداء النصائح للاخرين كأن شيئاً لم يكن ، وان لم يستمع غندور الى هدي القرءان ويتعظ  ويعلم بان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم  فعليه في هذه الحالة ان يستمع الى صوت عبدالعزيز محمد داؤد الملائكي عله يتفكر حينما يسمع ” صباحك مالو … شوف صاحبك فقد راسمالو مابفرز يمين لاشمالو”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى