الجمعة 23/01/27

مخاوف من تجول مسلحي حركات دارفور وسط المدنيين بالخرطوم

الخرطوم: كامل أبومحمد

سيطرت مخاوف حقيقية وسط المواطنين من تحول الخرطوم إلى ثكنة عسكرية بعد دخول الحركات المسلحة إليها بعتادها.

وبحسب متابعات (متاريس) احتلت قوات فصيلين عائدين جزء من الحديقة الدولية وسط توقعات بتوافد بقية الفصائل لاحقا.

وتسببت هذه القوات بنفور الأسر والأطفال من الحديقة التي كانت متنفسا لهم، مما أثار موجة واسعة من الغضب والحنق.

من ناحية أخرى طالب الخبير الأمني أحمد البشير بنقل المسلحين لخارج المدن، محذرا من خطورة تمركزهم في مناطق تجمعات المدنيين.

وتابع يقول إن وجود قوات وعربات تحمل مدافع ورشاشات وسط شوارع العاصمة يعطي شعورا بعدم الأمان.

ويرى المحلل الإستراتيجي الأمني أمين مجذوب أن توافد تلك القوات قبل تحديد أماكن التجميع يعتبر خطأ إستراتيجيا وأمنيا.

لأن مثل هذه القوات أتت من مناطق الصراع وهي غير مدربه على البقاء في المدن، وبالتالي فمن الممكن ان تحدث بعض الانفلاتات.

وتورد (متاريس) ان سكان الخرطوم فوجئوا بمشاهدتهم عدد كبير من العربات العسكرية رباعيه الدفع تحمل أسلحة متوسطة وثقيلة.

شاهد أيضاً

الإعلان عن إستئناف الدراسة بالاحد

رسميا.. مواصلة إغلاق جميع المدارس في السودان لمدة اسبوع قادم

الخرطوم: (متاريس) اعلنت لجنة المعلمين رسميا في نهاية اجتماعها المهم اليوم مواصلة إغلاق جميع المدارس …