الأحد 21/09/26
الرئيسية / آراء / يا عادل المفتي الشعب السوداني أصلو ضايع من زمان

يا عادل المفتي الشعب السوداني أصلو ضايع من زمان

بقلم: صبري محمد علي (العيكورة)

عضو اللجنة الفنية لاصلاح الحرية والتغيير عادل المفتي وعبر حوار مطول مع الإنتباهة حمل داخله جملة من المتناقضات من شاكلة (آآي لكن لا). رهن مصير الشعب وتطاول امد المعاناه بـ(سمكرة) الحرية والتغيير حتى لا تضيع الثورة ويضيع الشعب السوداني! يا سلام على حنيتك ياخي.

ووصف المفتي تعيين المجلس التشريعي فى الوضع الحالي بـ(تشوهاً) للفترة الانتقالية وكشف انهم فى لجنة (السمكرة) تقدموا لرئيس الوزراء بطلب (تعطيل) قيام المجلس التشريعي آآي تعطيل عديل يعني لمن السمكرة والبوهية تنشف بعدين نتفاهم!.

واعتبر المفتي ان تقييم الثورة الذي يتم فى افراد داخل المجلس المركزي للحرية والتغيير غير منصف! طيب يعني نقيمكم كيف يعني؟ بالبدل ورباطات العنق أم بالعربات ما لازم تورونا اسس تقييمكم ياخ عشان ما نظلمكم ساكت.

المفتي قال إن حمدوك قد اتفق معهم (لجنة السمكرة) ان هناك (طنطنة) داخل المجلس المركزي ويجب المضي فى السمكرة ورفع رؤية له بهذا الاصلاح (انتو تعالوا حمدوك ده رئيس حزب واللا رئيس حكومة)؟.

المفتي بعد ان اعترف صراحة بعجزهم خلال الفترة الماضية واكد على ضرورة الاصلاح قال (خلى بالك معاي عزيزي القارئ) اننا للاسف لم نستطع فعل الاشياء الحقيقية التى قامت لاجلها الثورة! ياااا ايه الشفافية دي! ياخى اشياء شنو ياخي انتو اللقيتوه حافظتوا عليه خليك من تعملوا حاجة جديدة قال فعل اشياء قال!.

السيد المفتي قال إن مشكلة الحرية والتغيير تكمن فى الرئاسة الافقية والتى ستكون مشكلة الدولة السودانية واتهم الرئاسة الافقية بانها قد تؤدي لاختطاف الثورة !طيب تعالوا اوقع ليكم حكاية افقية ورأسيه دي! الراجل اراد ان يقول ان (شتيت) الحكم بالطريقة دي لا تؤمن بوائقه داعياً الى قبضة رأسية اى حكم شمولي يركز السلطات فى يد شخص واحد وطبعاً خجلان ولن يستطيع ان يصرح بذلك لذا لجأ لحكاية رأسية وافقية هذه حتى يتوه القارئ الكريم.

المهم الناس ديل لا يؤمنوا بالديمقراطية والحراك الافقى من لجان عليا فادنى وادنى لانهم باختصار ماعندهم قواعد لذا يريدونها (حمدوكية) الرأس . لا مجلس تشريعي ولا يحزنون. المفتي قال إنهم كونوا لجنة (السمكرة) هذه لانهم رأوا ان البلاد فى خطر! (بسسسم الله) البلاد فى خطر أم كراسيهم فى خطر؟.

عندما سُئل المفتي هل طالبتم بفترة محدده لتأجيل المجلس التشريعي (طبعاً قبيل قال تعطيل) وكم هي؟ اجاب بنعم وبالطبع عزيزي القاري بعد بداية السؤال بصيغة كم. فالطبيعي ان تكون الاجابه برقم أليس كذلك؟ تعالو نشوف السيد المفتي قال شنو؟.

قال (نعم … بعد اتفاق الحرية والتغيير على قيام المؤتمر التأسيسي بأسرع ما يُمكن وبعد اتفاقها على هيكلة وبرنامج واضح وعلى قائد معين)! ايوااا يعني على الشعب السوداني ان ينسي انفراج الحال قريباً اذا كان ينتظر الحرية والتغيير وجملتها (بأسرع ما يُمكن)..

وعندما سئل ايضاً وان لم تتفقوا قال (لا فض فوه) اذاً قيام المجلس التشريعي (أخير عدمو)! يعني اذا ظلوا فى هذا التشاكس فالشعب السوداني فى ستين ألف داهية. أليس هذا ما يفهم من حديث السيد عادل المفتي؟.

اهاااا عرفوتوا الجماعة ديل سايقين الكارو دي لي وين؟.

قبل ما انسي : ــ

كلام عادل المفتي باختصار كده بقول يا حمدوك وعدك ومبادرتك بتاعت يونيو الفات بلها واشرب مويتا.

* خاص بـ(متاريس)

الجمعة ٣٠/ يوليو ٢٠٢١ م