الأربعاء 21/10/13

«قحت1» ترفض الوساطة مع العسكر وحميدتي يرد : حمدوك معنا

الخرطوم :(متاريس)

تصاعدت وتيرة الملاسنات بين أطراف الائتلاف الحاكم في البلاد حيث شن كل طرف هجوما عنيفا على الآخر.

ورفض المتحدث باسم “قحت 1” جعفر حسن أي وساطة مع العسكر مؤكدا ضرورة تسليم السلطة للمدنيين ايفاء باستحقاقات الوثيقة الدستورية.

واتهم جعفر في منتدى سياسي العسكريين باحداث انشقاق في “قحت” بصناعة مخالفين للإعلان السياسي وإبعاد رئيس الوزراء وإغلاق البلاد على حد تعبيره.

من جانبه كشف نائب رئيس مجلس السيادة حميدتي  أن رئيس الوزراء شريك معهم في الإجراءات التي تم اتخاذها الأيام الماضية

مضيفا “لسنا وحدنا واخذنا رأي حمدوك”

في غضون ذلك طالبت “قحت مجموعة قاعة الصداقة” رئيسي مجلسي السيادة والوزراء بعدم التعامل مع مجموعة الحرية والتغيير التي اختطفت القرار.

ودون الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة سليمان صندل في فيسبوك منشورا رصدته (متاريس) كشف فيه ارسالهم خطابا بذلك المعني لكل من البرهان وحمدوك وحميدتي،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.