الثلاثاء 21/10/12
الرئيسية / محلية / الناظر ترك مخاطباً متحدث بإسم قحت: إلا تطلع الجبل وتدردق

الناظر ترك مخاطباً متحدث بإسم قحت: إلا تطلع الجبل وتدردق

سنكات :(متاريس)

شن ناظر عموم البجا محمد الأمين ترك هجوماً عنيفاً على الناطق الرسمي باسم قوى الحرية والتغيير جعفر حسن.

وقال ترك لدى مخاطبته حشوداً كبيرة من أنصاره في سنكات إن هديته لجعفر مزيد من التتريس والإغلاق بحسب رصد (متاريس).

وسخر ترك من جعفر واضعاً أمامه حلين إما أن يذهب لمن وصفهم جعفر بمحرضي البجا ليأتي معهم لفك المتاريس أو “يطلع الجبل ويدردق” على حد تعبيره.

ونصح ترك المواطنين الخروج للضغط على حمدوك لاقالة الحكومة مضيفاً “مافي ميناء بيتفتح”

2 تعليقان

  1. في البدء رحم الله السودان وشعبه، عن قناعة من الأجدى أن يتفرتك السودان فقواسم العيش المشترك من الاستحالة تحقيقها وذلك لجملة من الاعتبارات: اولا التنامي الصارخ للجهوية والعرقية في ظل غياب موجهات فكرية وسلوكية وقانونية لضبط ذلك.
    ثانيا تماهي بعض أطراف السلطة والمعارضة في تأجيج التوترات التي تصيب الأمن القومي وتفتت من عضد الوحدة الوطنية لا لشئ إلا تحقيق مطامعهم الذاتية والحزبية.
    ثالثا: ضعف وسائل الضبط الاجتماعي لإحداث التوازن في النظام الاجتماعي كنتاج لتعدد المؤسسات المعنية بذلك.
    رابعا: ضيق أفق القوى الاجتماعية والسياسية فى التلاحم والانسجام.
    خامسا: تنامي ظاهرة اللصوصية والارتزاق في ما يتعلق بالقضايا الوطنية والإقليمية. عليه من أجل سلامة مستقبلنا وتكويننا النفسي وراحة البال من الجرجرة واللولوة والبظبطة المتسيدة المشهد نعلنها صراحة فليتقسم السودان كيمان كيمان عسى ولعل تنتفي ظاهرة التتريك وانتهاك حقوق الشعب الطبيب و تأديبه بالتجويع والتهجير واللجوء والنزوح تحت رايات المطالب العادلة والتهميش والاقصاء. فمرحبا بدولة الشرق ودولة الشمال ودولة الوسط الكبير ودولة دارفور الكبري ودولة الجنوب الجديد أليس ذلك أجدى مما نتهافت عليه ونمارس التحفير والتحقير والاستصغار لشركاء الوطن والقيم الإنسانية النبيلة.

  2. غير معروف

    والله الضايع الوحيد الشعب السوداني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.