صحيفة متاريس السودانية موقع إخباري

استقالة حمدوك تتسبب في تراجع سعر الجنيه السوداني

الخرطوم: (متاريس)

بعد استقرارها لعدة شهور، سجلت أسعار العملات الأجنبية تصاعدا ملحوظا عقب استقالة حمدوك.

وقال تجار في السوق الموازي لـ(متاريس) إن سعر الدولار بلغ حوالي 456 جنيه، فيما وصل الريال السعودي إلى 121 جنيها.

متوقعا حدوث مزيد من الانهيار في سعر الجنيه لخلو البنوك من العملة الصعبة إثر توقف الدعم الخارجي وانحسار تحويلات المغتربين.

ويواجه السودان أزمة سياسية واقتصادية حادة بعد انفراد البرهان بالسلطة، وإضطر لاحقا لإعادة حمدوك إلى منصبه قبل استقالة الاخير.

2 تعليقات
  1. عثمان يقول

    عثمان محجوب

  2. علي يقول

    يعني اسي استقالة حمودك هي الدهورت الوضع الاقتصادي. البلد منهارة من الخروج على الحاكم. والغرب بيدعم حمدوك ماالشعب السوداني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.