الخميس 23/02/09

تقرير أممي يرجح نشوب صراع بين السلطات الحكومية والحركات المسلحة

الخرطوم :(متاريس)

رجح تقرير أممي حدوث توترات بين السلطات الحكومية والحركات الموقعة على اتفاقية السلام في جوبا فيما يلي الترتيبات الأمنية.

وقال تقرير الخبراء الأممي المعني بالسودان إن الفترة الماضية شهدت عمليات تجنيد وسط الحركات للشباب والطلاب مع وعود بمنحهم مناصب ورتب في قوات الأمن.

وأشار التقرير الذي رصدته (متاريس) إلى أن حركة تحرير السودان المجلس الانتقالي جندت حوالي 11 ألف مقاتل في جنوب ووسط دارفور.

كما خرجت حركة مني اركو مناوي 2 الف مقاتل في يوليو 2021.

وكشف التقرير عن سخط المجندين لتأخير بند الترتيبات الأمنية وعدم تلقيهم دعما لوجستيا أو رواتب بانتظار عملية الدمج.

واكد التقرير أن ذلك الوضع أدى إلى حدوث احتكاكات بين الجيش والحركات على مستوى القيادات السياسية.

مما قد يدفع ببعض المقاتلين للبحث عن “بدائل لكسب سبل العيش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *