السبت 23/02/04
مريم المهدي تطالب بشراكة جديدة مع العسكر

اعابت على الجيش عقيدته المنضبطة.. مريم المهدي تطالب بشراكة جديدة

الخرطوم :(متاريس)

مريم المهدي: عقيدة الجيش الصارمة لا تتناسب مع عالم السياسة

 

دعت القيادية في حزب الأمة القومي مريم الصادق المهدي إلى “شراكة جديدة بين العسكريين والمدنيين” تتجاوز اتفاقية البرهان حمدوك في نوفمبر الماضي.

وأوضحت أن السودان بحاجة إلى اطلاق عملية سياسية جديدة على اساس يتجاوز أخطاء الماضي.

وقالت مريم في مقابلة مع قناة الجزيرة مباشر رصدتها (متاريس) إن الشراكة السابقة لم تنجح لأن الجيش كان محكوما بعقيدة عسكرية صارمة تقوم على الانضباط.

واضافت مريم أن تلك العقيدة العسكرية لا تتماشى مع البحث الدائم عن حلول وسط في عالم السياسة.

ورفضت مريم تفضيل المجتمع الدولي الاستقرار الامني على الديمقراطية في السودان

مؤكدة أن الرهان على الحكم الشمولي أو العسكري أمر غير ممكن القبول به.

شاهد أيضاً

هجوم مسلح على قسم شرطة مدينة بورتسودان

بورتسودان.. إصابة ضابط في إطلاق نار بقسم شرطة المدينة

بورتسودان :(متاريس) سادت الفوضى في محيط قسم شرطة مدينة بورتسودان شرقي البلاد قبل قليل بعد …