للمرة الأولى منذ سقوط البشير.. اردول يدعو لمصالحة منسوبي النظام السابق

الخرطوم :(متاريس)

مبارك اردول: المصالحة الوطنية يجب أن لا تستثني احد

 

قال القيادي في قوى الحرية والتغيير “التوافق الوطني” مبارك اردول إن الازمة السياسية تحتاج مصالحة وطنية “لا تستثني أي حزب”

وفقا لما اوردته “سودان تربيون”.

وفي تصريحات لافتة طرح اردول للمرة الأولى امكانية الحوار مع “منسوبي النظام السابق” مستبعدا حدوث مصالحة وطنية “دون وجود جميع الأطراف”.

وبحسب رصد (متاريس) طالب اردول في تصريحات صحفية بما وصفها العدالة الانتقالية مشيرا إلى ضرورة تضمينها في الوثائق الدستورية.

وأوضح أن العدالة الانتقالية واحدة من الاليات التي يجب أن تعالج الجراحات مع الجهات المتهمة بارتكاب انتهاكات في الفترة الماضية.

اظهر المزيد

‫2 تعليقات

  1. لأنك حرامي مجرم والحرامي دايما بيرفع الحرامية مثل البشير الحرامي كان بيدافع عن الحرامية انت قلبك ميت مثل الكيزان لانهماكلوا مال الحرام تف عليكوعلى الخلفوك ياوسخانت ارتزاقي مثل جبريل ومناويكلكم وسخ عار على جبين السودان تستحقوا الاعدام مع الكيزان ربنا يريحنا منكم يا عفن

  2. تصالح مع ذاتك و مع مبادئك، فمن يتنغنق في نعيم و ظائف الانقلابات لا يدعو إلى المصالحة، ففاقد الشئ لا يعطيه، الفيكم بانت، فلولا ثورة ديسمبر ورحابة صدرها في احتوائكم لكنت في حضيض الهامش، والله لو كتبت عودة المؤتمر الوطني فما عليكم إلى البكاء على أطلال الوظائف ونعيم المحاصصات وضياع طق التغريدات.

زر الذهاب إلى الأعلى