إفطار كتيبة البراء.. 12 قتيلا ونجاة المصباح واعتقالات في عطبرة وبورتسودان

عطبرة: (متاريس)
إرتفع عدد قتلى إفطار كتيبة البراء بن مالك في إحدى صالات عطبرة إلى 12 شخصا بالإضافة لإصابة 16 أخرين.

وبحسب رصد (متاريس) إستهدفت مسيرة انتحارية إفطار الكتيبة التابعة للجيش بعد مغادرة والي الولاية وعدد من كبار القادة العسكريين.

كما نجا المصباح أبو زيد قائد كتيبة البراء من الهجوم، حيث سجل زيارة للمصابين في المستشفى متوعدا بالثأر لهم.

وصباح اليوم عاد الهدوء إلى سوق عطبرة والميناء البري بعد ليلة مرعبة أدت لأغلاق المحال التجارية وتوقف مكاتب البصات السفرية.

ولوحظ انتشار مكثف لقوات الشرطة والجيش والاستخبارات والأمن مع إغلاق كافة مداخل ومخارج مدينة عطبرة.

وعلمت (متاريس) ان لجنة ولاية نهر النيل الأمنية شكلت قوة من الشرطة والجيش والأمن وكتيبة البراء بن مالك لتعقب المتورطين.

حيث تمت مداهمة منطقة العكد شرق عطبرة والقبض على عدة أشخاص بحوزتهم مسيرات، كما تم اعتقال إمرأه في مطار بورتسودان.

كما تم القبض على مشتبه به داخل سوق عطبره بالقرب من الجامع الكبير بحوزته سلاح بعد فشله في إثبات هويته العسكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى