حوار حمدوك: صدمة ودعوات لـ«مليونية» بنك السودان

الخرطوم: (متاريس)

أثار رئيس الوزراء د.عبدالله حمدوك صدمة كبيرة وسط الشعب بعد إقراره في الحوار التلفزيوني أن بنك السودان تابع للمجلس السيادي.

وتصدر هاشتاق بعنوان “تبعية بنك السودان لرئاسة الوزراء” قائمة الأعلى وسوم في السودان.

ورصدت محررة (متاريس) إستغراب رواد موقع التواصل “تويتر” من هذا الخلل الذي يناقض الوثيقة الدستورية التي أفضت إلى تكوين الحكومة الإنتقالية.

مزمل هارون كتب “على الشعب السوداني تحرير حمدوك من قبضة العسكر ومن قيود تحالف قوى الحرية”.

فيما غرد عبدالرحيم أن “فصل بنك السودان المركزي عن مجلس الوزراء يدل على الفساد و التلاعب الحاصل الان”.

عمر الكاسر خاطب حمدوك كاتبا “الشعب حيجيب لك بنك السودان في فتيل”.

فيما كتبت أخرى “حمدوك عايز من الشعب مليونية البنك”.

حساب بإسم المليونية كتب “يلا ياثوار عاوزين مليونية يتم التحضير ليها بفهم وماتقل عن مليونية 30 يونيو ابدا، حمدوك ممكون وعاوزين نخلصه من عدويين”.

ولاحقاً كشفت وثيقة رسمية أن بنك السودان من الوحدات التابعة لاشراف ومسؤوليات رئيس الوزراء، حسب ما نشرت (متاريس)، في وقت سابق اليوم.

 

إقرأ أيضا:

مفاجأة.. وثيقة تكشف تبعية بنك السودان لمجلس الوزراء

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى